العودة   شبكة فلسطين التعليمية > ساحة الاقسام العامة > الملتقى الإســـلامي > ملتقى نصرة الرسول محمد ( صلى الله عليه وسلم )
التسجيل التعليمات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

لماذا كان النبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه يخافون من ربهم مع تبشيرهم بالجنة ؟

الكلمات الدليلية
لماذا, مع, من, الله, النبي, بالجنة, تبشيرهم, يخافون, ربهم, صلى, عليه, وأصحابه, وسلم, كان
 

لماذا كان النبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه يخافون من ربهم مع تبشيرهم بالجنة ؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته السؤال: لماذا كان الصحابة المبشَّرون بالجنة يخافون الله أشد الخوف ، على الرغم أن الرسول صلى الله عليه وسلم بشرهم بالجنة ،


إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 07-11-2011, 05:56 AM
الصورة الرمزية رضاك ربي
 
رضاك ربي

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو
  رضاك ربي غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 2303
تـاريخ التسجيـل : Oct 2011
العــــــــمـــــــــر : 30
الـــــدولـــــــــــة : فلسطين
المشاركـــــــات : 126 [+]
آخــر تواجــــــــد : 23-01-2012(06:06 AM)
عدد الـــنقــــــاط : 51
قوة التـرشيــــح : رضاك ربي عضو مبدع
افتراضي لماذا كان النبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه يخافون من ربهم مع تبشيرهم بالجنة ؟

لماذا, مع, من, الله, النبي, بالجنة, تبشيرهم, يخافون, ربهم, صلى, عليه, وأصحابه, وسلم, كان

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



السؤال: لماذا كان الصحابة المبشَّرون بالجنة يخافون الله أشد الخوف ،
على الرغم أن الرسول صلى الله عليه وسلم بشرهم بالجنة ،
بل الرسول صلى الله عليه وسلم نفسه كان أخوفهم؟



الجواب : الحمد لله
أولاً:
لا شك أن أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم هم خير هذه الأمة وأفضلها .
قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله :
ومِن المعلوم بالضرورة لمن تدبر الكتاب والسنَّة , وما اتفق عليه أهل السنَّة والجماعة من جميع الطوائف :
أن خير قرون هذه الأمة في الأعمال ، والأقوال ، والاعتقاد , وغيرها من كل فضيلة :
أن خيرها : القرن الأول ، ثم الذين يلونهم ، ثم الذين يلونهم ،
كما ثبت ذلك عن النبي صلى الله عليه وسلم من غير وجه ,
وأنهم أفضل من الخلَف في كل فضيلة ، من علم وعمل ، وإيمان ، وعقل ، ودين ، وبيان ، وعبادة ,
وأنهم أولى بالبيان لكل مشكل ،
هذا لا يدفعه إلا مَن كابر المعلوم بالضرورة من دين الإسلام , وأضله الله على علم ،
كما قال عبد الله بن مسعود رضي الله عنه : " مَن كان منكم مستنّاً فليستنَّ بمن قد مات ؛
فإن الحي لا تؤمن عليه الفتنة ، أولئك أصحاب محمد أبرُّ هذه الأمة قلوباً ،
وأعمقها علماً ، وأقلها تكلفاً ، قوم اختارهم الله لصحبة نبيه ، وإقامة دينه ،
فاعرفوا لهم حقهم ، وتمسكوا بهديهم ؛ فإنهم كانوا على الهدى المستقيم " .
وما أحسن ما قال الشافعي رحمه الله في رسالته :
" هم فوقنا في كل علم ، وعقل ، ودين ، وفضل ، وكل سبب ينال به علم ، أو يدرك به هدى " .
" مجموع الفتاوى " ( 4 / 157 ، 158 ) .

ثانياً:
عبادة الله تعالى تتضمن الخوف ، والرجاء ، والمحبة له سبحانه تعالى ؛ وهذا هو كمال الإيمان .


قال ابن القيم رحمه الله :
وسبب هذا : اقتران الخوف من الله تعالى بحبِّه ، وإرادته ,
ولهذا قال بعض السلف : " مَن عبد الله تعالى بالحب وحده :
فهو زنديق , ومن عبده بالخوف وحده : فهو حروري – أي : من الخوارج - ,
ومن عبده بالرجاء وحده : فهو مرجئ , ومن عبده بالحب والخوف والرجاء : فهو مؤمن .


وقد جمع الله تعالى هذه المقامات الثلاثة بقوله :
( أُولَئِكَ الَّذِينَ يَدْعُونَ يَبْتَغُونَ إِلَى رَبِّهِمُ الْوَسِيلَةَ أَيُّهُمْ أَقْرَبُ
وَيَرْجُونَ رَحْمَتَهُ وَيَخَافُونَ عَذَابَه ) الإسراء/ 57 ،
فابتغاء الوسيلة هو محبته ، الداعية إلى التقرب إليه ،
ثم ذكر بعدها الرجاء والخوف , فهذه طريقة عباده ، وأوليائه .
" بدائع الفوائد " ( 3 / 522 ) .


ثالثاً:
لا يستغرب أن يكون الصحابة أشد الناس خوفاً من الله ، فكلما ازداد العبد إيماناً
ازداد خوفه من الله ، ألا ترى أن الله تعالى أثنى على أنبيائه ، ورسله بهذه الصفة ،
قال تعالى : ( الَّذِينَ يُبَلِّغُونَ رِسَالاتِ اللَّهِ وَيَخْشَوْنَهُ وَلا يَخْشَوْنَ أَحَدًا إِلا اللَّهَ وَكَفَى بِاللَّهِ حَسِيبًا ) الأحزاب/ 39 ،


وقال عن الملائكة الكرام : ( وَهُمْ مِنْ خَشْيَتِهِ مُشْفِقُونَ ) الأنبياء/ 28 ،
وقال : ( يَخَافُونَ رَبَّهُمْ مِنْ فَوْقِهِمْ وَيَفْعَلُونَ مَا يُؤْمَرُونَ ) النحل/ 50 .


وهكذا كان حال نبينا محمد صلى الله عليه وسلم ،
فقد قال عن نفسه : (إِنَّ أَتْقَاكُمْ وَأَعْلَمَكُمْ بِاللَّهِ أَنَا) رواه البخاري (20) ومسلم (1108) .


قال ابن القيم رحمه الله :
والمقصود : أن الخوف من لوازم الإيمان ، وموجباته ، فلا يتخلف عنه ،
وقال تعالى : (فَلا تَخْشَوُا النَّاسَ وَاخْشَوْنِ) المائدة/ 44 ,
وقد أثنى سبحانه على أقرب عباده إليه بالخوف منه ،
فقال عن أنبيائه بعد أن أثنى عليهم ومدحهم :
( إِنَّهُمْ كَانُوا يُسَارِعُونَ فِي الْخَيْرَاتِ وَيَدْعُونَنَا رَغَبًا وَرَهَبًا ) الأنبياء/ 90 ،
فالرغَب : الرجاء , والرغبة ، والرهَب : الخوف ، والخشية .


وقال عن ملائكته الذين قد أمَّنهم من عذابه :
( يَخَافُونَ رَبَّهُمْ مِنْ فَوْقِهِمْ وَيَفْعَلُونَ مَا يُؤْمَرُونَ ) النحل/ 50 ،


وفي الصحيح عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال :
( إني أعلمكم بالله وأشدكم له خشية ) ،
وفي لفظ آخر : ( إني أخوفكم لله وأعلمكم بما أتقي ) – رواه مسلم - ،
وكان يصلي ولصدره أزيز كأزيز المرجل من البكاء – رواه أبو داود والنسائي ، وصححه الألباني في " صحيح أبي داود " - .


وقد قال تعالى : ( إِنَّمَا يَخْشَى اللَّهَ مِنْ عِبَادِهِ الْعُلَمَاءُ ) فاطر/ 28 ،
فكلما كان العبد بالله أعلم : كان له أخوف ،
قال ابن مسعود : وكفى بخشية الله علماً .
ونقصان الخوف من الله : إنما هو لنقصان معرفة العبد به ؛
فأعرف الناس : أخشاهم لله , ومن عرف الله : اشتد حياؤه منه ، وخوفه له ، وحبه له ,
وكلما ازداد معرفة : ازداد حياء ، وخوفاً ، وحبّاً ،
فالخوف من أجلِّ منازل الطريق , وخوف الخاصة أعظم من خوف العامَّة ,
وهم إليه أحوج ، وهم بهم أليق ، ولهم ألزم ." طريق الهجرتين " ( 423 ، 424 ) .


فعلى ذلك فلما كان الصحابة أعلم ، وأتقى لله ، وأعرف به
استلزم ذلك عظم خوفهم منه تعالى ، مع الرجاء ، والمحبة ،
وهكذا حال الأنبياء الذين هم أعرف ، وأعلم ، وأتقى لله تعالى من غيرهم من الناس .


ويمكن تلخيص أسباب خوف النبي صلى الله عليه وسلم ،
وصحابته الكرام ممن بشِّر بالجنة ، بما يلي :
1. أنهم عرفوا معنى عبادة ربهم تعالى ، وكان خوفهم من الله تعالى
هو تحقيق لركن من أركانها ، مع تحقيق ركني الرجاء ، والمحبة .
2. أنهم كانوا علماء بالله تعالى ، ومن كان بالله أعلم كان منه أخوف .
3. بحثاً عن مزيد ثواب ، وعظيم أجر ، من ربهم تعالى ،
قال تعالى : ( وَلِمَنْ خَافَ مَقَامَ رَبِّهِ جَنَّتَانِ ) الرحمن/ 46 .


فنسأل الله سبحانه وتعالى أن يجعلنا وإياكم من أهل الخوف ، والرجاء ، والمحبة .


والله أعلم




الإسلام سؤال وجواب

glh`h ;hk hgkfd wgn hggi ugdi ,sgl ,Hwphfi doht,k lk vfil lu jfadvil fhg[km ?

رد مع اقتباس
قديم 17-10-2012, 06:14 PM   رقم المشاركة : ( 2 )
YaSsEr

الصورة الرمزية YaSsEr

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 3869
تـاريخ التسجيـل : Apr 2012
العــــــــمـــــــــر : 22
الـــــدولـــــــــــة : فلسطين
المشاركـــــــات : 634 [+]
آخــر تواجــــــــد : 15-08-2016(01:17 AM)
عدد الـــنقــــــاط : 50
قوة التـرشيــــح : YaSsEr عضو مبدع

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

YaSsEr غير متواجد حالياً

افتراضي

  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر




يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

لماذا كان النبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه يخافون من ربهم مع تبشيرهم بالجنة ؟


SiteMap1 - SiteMap2 - SiteMap3 - Const-Tech1 - Const-Tech2

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML


الساعة الآن 12:36 AM.

اخر المواضيع

الشعر الشعبي في العراق @ ما هو تفسير الأحلام الشامل @ العتق من النار @ كذب المنجمون ولو صدقوا @ معنى لارين @ الشائعـــات وأضرارهــــا عــــلى المجتمـــع @ برج الاسد @ برج العقرب @ برج الحوت @ جمعية آدم تفتتح مخيم كابيتول الصيفي الأول بخان يونس @ برج الاسد اليوم @ برج العقرب اليوم @ برج العذراء اليوم @ كيف تتكون الكواكب فى الفضاء؟ @ تعافى اليورو بعد فترة التوترات التجارية والتباطؤ الممتد @ انهيار قلعة غزنة التاريخية فى أفغانستان.. تعرف عليها وسبب تهدمها @ معنى إسم مي @ إسم ملك @ كلمات صباحية @ إسم دينا ومعناه @ إسم روفان ومعناه @ برج العقرب @ برج الميزان @ إسم لمار ومعناه @ حلم الذهب ولبسه @ رؤية الميت من الأقارب @ الحلم بالصراصير @ برج العذراء هذا العام @ الصمغ العربي للتخسيس @ اسماء اولاد @ برج الاسد @ حظك اليوم @ جدول المفكرة الاقتصادية @ دعاء وهب القرآن للميت @ دعاء لاولادي @ اهداء ختمة القرآن للميت @ لو بتعانى من انتشار القشرة فى فروة رأسك الحل بسيط @ دعاء ختم القرآن للمتوفى مكتوب @ صلاة الاستخارة للعمل @ اذكار النوم مكتوبة @ دعاء المولود @ اسماء الله الحسنى للاطفال @ دعاء للحبيب في رمضان @ جدول اقتصادي أسبوعي كامل @ دعاء المريض لنفسه @ دعاء الوتر @ صيدلية طيبة – خانيونس تختتم فعالية الفحص الطبي المجاني الشامل @ دعاء قضاء الدين @ دعاء الوتر بعد صلاة العشاء @ برج الميزان اليوم @



Powered by vBulletin® Version 3.8.8 Alpha 1
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.
[ ... جميع الحقوق محفوظة لشبكة فلسطين التعليمية 2018 © ... ]

جميع ما يطرح في المنتديات يعبر عن رأي كاتبه ولايتحمل الموقع أي مسئولية من تضرر الغير بأي من الأفكار والمواد المطروحة في المنتديات