العودة   شبكة فلسطين التعليمية > ساحة الاقسام العامة > الملتقى الإســـلامي > القران الكريم
التسجيل التعليمات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

لماذا نجد الكثير من السود يعتنقون الإسلام

الكلمات الدليلية
لماذا, من, الزوج, الإسلام, الكبير, يعتنقون, وحى
 

لماذا نجد الكثير من السود يعتنقون الإسلام

هذه الأسئلة موجهة من أجانب غير المسلمين لماذا صار الإسلام أكثر الأديان انتشارا فى العالم الآن؟ الإجابة : صار الإسلام أكثر الأديان نمواً وانتشاراً الآن لأنه


إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 17-06-2014, 01:44 PM
 
علياء رحال

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو
  علياء رحال غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 8528
تـاريخ التسجيـل : Jul 2013
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : الرياض
المشاركـــــــات : 100 [+]
آخــر تواجــــــــد : 08-03-2016(02:31 PM)
عدد الـــنقــــــاط : 50
قوة التـرشيــــح : علياء رحال عضو مبدع
افتراضي لماذا نجد الكثير من السود يعتنقون الإسلام

لماذا, من, الزوج, الإسلام, الكبير, يعتنقون, وحى

هذه الأسئلة موجهة من أجانب غير المسلمين


لماذا صار الإسلام أكثر الأديان انتشارا فى العالم الآن؟

الإجابة :

صار الإسلام أكثر الأديان نمواً وانتشاراً الآن لأنه :

1. يخاطب العقل ويتقبله العقل السليم بقوة حجته وصدق براهينه

2. يدعوا إلى التوازن بالعمل للدنيا والسعي للآخرة فيجعل المنتسب إليه يجمع بين الحُسنيين

3. يدعوا إلى نشر المحبة والمودة والوئام بين الناس جميعاً وشعاره "السلام لجميع الأنام"

4. يتوافق الإسلام مع كل المختارات العلمية الحديثة ويتوافق معها

5. يبني الإسلام حياة الأفراد والأسر والجماعات على السلوك السوي بالقيم التى يبثها بينهم مما يجعل حياة معتنقيه جميعاً حياة طيبة هانئة سعيدة


لماذا نجد الكثير من السود يعتنقون الإسلام؟ وهل ساهم الإسلام فى القضاء على ظاهرة العبودية؟

الإجابة :

يعتنق كثير من السود الإسلام لأنه الدين الوحيد الذي يزيل الفوارق بين البشر بسبب الجنس أو اللون أو الثراء وغيره ، حيث جعل المقياس الوحيد للتفرقة بين البشر هو التقوى قال تعالى {إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِندَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ}الحجرات13

وقال صلى الله عليه وسلم {يَا أَيُّهَا النَّاسُ ، أَلَا إِنَّ رَبكُمْ وَاحِدٌ ، وَإِنَّ أَباكُمْ وَاحِدٌ ، أَلَا لَا فَضْلَ لِعَرَبيٍّ عَلَى أَعْجَمِيٍّ ، وَلَا لِعَجَمِيٍّ عَلَى عَرَبيٍّ ، وَلَا لِأَحْمَرَ عَلَى أَسْوَدَ ، وَلَا أَسْوَدَ عَلَى أَحْمَرَ ، إِلَّا بالتَّقْوَى}[1]

فالإسلام هو أول دين نادى بل وسعى لتحرير العبيد وجعل ذلك من جملة تشريعاته فجعل كفارة الظهار وكفارة اليمين عتق رقبة ، وجعل كفارة الإفطار في رمضان يوماً بغير عذر شرعي عتق رقبة ، وهكذا سنَّ الإسلام في تشريعاته ما به يتحرر الإنسان من الرق والعبودية

هذا إلى جانب أن الإسلام يدعوا إلى المساواة التامة في الحقوق والواجبات بين جميع البشر ، ويقيم العدالة التامة بين جميع أتباعه لا يحابي الشريف لشرفه ولا يترك ذا الجاه لجاهه بل الكل أمام القانون سواء

ويكفي في هذا أن تعلم أنه عندما سَرَقَتْ امْرَأَةً فِي عَهْدِ النبى صلى الله عليه وسلمِ ، فَفَزِعَ قَوْمُهَا إِلَى أُسَامَةَ بْنِ زَيْدٍ يَسْتَشْفِعُونَهُ ، قَالَ عُرْوَةُ : فَلَمَّا كَلَّمَهُ أُسَامَةُ فِيهَا تَلَوَّنَ وَجْهُ رَسُولِ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم فَقَالَ {أَتُكَلِّمُنِي فِي حَدٍّ مِنْ حُدُودِ اللَّهِ ، قَالَ أُسَامَةُ : اسْتَغْفِرْ لِي يَا رَسُولَ اللَّهِ ، فَلَمَّا كَانَ الْعَشِيُّ قَامَ رَسُولُ اللَّهِ خَطِيبًا فَأَثْنَى عَلَى اللَّهِ بِمَا هُوَ أَهْلُهُ ، ثُمَّ قَالَ : " أَمَّا بَعْدُ ، فَإِنَّمَا أَهْلَكَ النَّاسَ قَبْلَكُمْ أَنَّهُمْ كَانُوا إِذَا سَرَقَ فِيهِمُ الشَّرِيفُ تَرَكُوهُ ، وَإِذَا سَرَقَ فِيهِمُ الضَّعِيفُ أَقَامُوا عَلَيْهِ الْحَدَّ ، وَالَّذِي نَفْسُ مُحَمَّدٍ بِيَدِهِ لَوْ أَنَّ فَاطِمَةَ بِنْتَ مُحَمَّدٍ سَرَقَتْ لَقَطَعْتُ يَدَهَا}[1]


هل سيحكم الإسلام العالم؟

الإجابة :

ستحكم قيم الإسلامي ومبادئه الأخلاقية العالم كله لأن العالم في أمس الحاجة إليها لنشر الفضيلة والأخلاق الكريمة والقضاء على الحروب والمنازعات والشر والرزيلة من العالم كله ، ولا يتم ذلك إلا بما أتى به الإسلام وإذا تم ذلك عاش العالم كله في سعادة وهناءة وسلام ووئام

أما الحكم بمعنى السلطة والجيوش والحروب والاستيلاء على أرض الغير وممتلكات الغير فهذا أمر يتنافى مع سماحة وإنسانية ورحمة الإسلام ، بل إن الحرب في الإسلام فرضت للدفاع عن النفس وليست للإعتداء على الغير كما يفعل غير المسلمين


{1} رواه الإمام أحمد عن أبي نضرة رضي الله عنه
{2} رواه البخارى في صحيحه عن عروة بن الزبير رضي الله عنه


glh`h k[] hg;edv lk hgs,] dujkr,k hgYsghl hg.,[ hg;fdv ,pn

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر




يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

لماذا نجد الكثير من السود يعتنقون الإسلام


SiteMap1 - SiteMap2 - SiteMap3 - Const-Tech1 - Const-Tech2

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML


الساعة الآن 03:04 PM.

اخر المواضيع

كلام سوداني @ أمي @ من تفسيرات الأحلام والرؤى @ توقعات برج الجدي اليوم @ الجدي اليوم وتوقعاته @ ترشيحات لمسلسلات تركية @ مصطفى الآغا @ أسماء أولاد بحرف العين @ تداول العملات الرقمية البيتكوين مع nsfx المرخصة @ صفات الأسد @ الاتكال على الأبراج @ البرامج @ برج الدلو @ من أشهر علماء الأبراج @ الرجل ونظرته للنساء @ كلمات يحب الرجل سماعها في الفراش @ برج الجدي هذا الاسبوع @ برج القوس اليوم @ برج الاسد اليوم @ الابراج @ تفسير حلم قص الشعر @ مفكرة اقتصادية اسبوعية @ abraj @ هبه نور @ تفسير الأحلام @ الصرصور في المنام @ الأحلام و الرؤي @ توقعات الابراج اليوم @ مرام علي @ التعامل مع الرجل الغيور @ المطر في المنام @ السرطان وتوقعاته @ أسماء بنات بحرف السين @ أسماء صبيان @ الزواج في الحلم @ توقعات امرأة الثور @ ما هي فوائد الثقافة @ معنى اسم ايسل @ الذهب في الحلم @ شعر شعبي @ كيف اعرف برجي @ طريقة عمل البفتيك @ الثور وتوقعات الفلك @ برج الأسد وتوقعاته @ توقعات القوس اليومية @ معلومات عن برج الحمل @ الجوزاء وتوقعاتها اليومية @ حظ برج الدلو اليوم @ تفسير حلم الوداع @ أين ينفق "مارك زوكربيرج" ثروته؟.. مهووس بالعقارات ولا يفضل شراء السيارات @



Powered by vBulletin® Version 3.8.8 Alpha 1
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.
[ ... جميع الحقوق محفوظة لشبكة فلسطين التعليمية 2018 © ... ]

جميع ما يطرح في المنتديات يعبر عن رأي كاتبه ولايتحمل الموقع أي مسئولية من تضرر الغير بأي من الأفكار والمواد المطروحة في المنتديات